جراحة القدم

5 de يوليو de 2024

جراحة القدم هي مجال طبي متخصص يركز على تصحيح تشوهات وحالات القدم المختلفة باستخدام تقنيات متقدمة. فيما يلي، سنستعرض بالتفصيل أنواع الجراحات وفوائدها ومضاعفاتها والرعاية بعد الجراحة، لتقديم دليل شامل ومفيد للمهتمين بهذا الإجراء.

أنواع جراحة القدم

جراحة إبهام القدم الأروح (الوكعة)
يُعد إبهام القدم الأروح، المعروف باسم الوكعة، أحد أكثر التشوهات شيوعاً. يمكن إجراء جراحة الوكعة باستخدام تقنيات طفيفة التوغل (MIS) التي تسمح بإجراء تصحيحات دقيقة مع ضرر أقل للأنسجة المحيطة. يتم إجراء التصوير الجراحي بالتصوير بالرنين المغناطيسي للأورام من خلال شقوق صغيرة، مما يقلل بشكل كبير من وقت التعافي وخطر حدوث مضاعفات.

جراحة المخلب وإصبع القدم المطرقة
يمكن أيضاً تصحيح تشوهات الأصابع، مثل تشوهات الأصابع المخلبية والمطرقة عن طريق الجراحة طفيفة التوغل. تسمح هذه التقنيات بإعادة تنظيم الأصابع مع صدمة أقل ووقت تعافي أسرع مقارنة بالعمليات الجراحية التقليدية.

التهاب اللفافة الأخمصية ونتوءات الكعب
يُعد التهاب اللفافة الأخمصية ونتوءات الكعب من الأسباب الشائعة لألم الكعب. تشمل الجراحة لهذه الحالات تحرير اللفافة الأخمصية أو إزالة النتوء العظمي باستخدام تقنيات تقلل من التدخل الجراحي وتسرع من التعافي.

فوائد الجراحة طفيفة التوغل (MIS)

الحد من تلف الأنسجة
يتجنب التصوير بالرنين المغناطيسي التعرض المباشر للأنسجة الداخلية ويقلل من تلف الأوعية الدموية، وهو أمر مفيد بشكل خاص للمرضى الذين يعانون من مشاكل في الدورة الدموية أو داء السكري.

التعافي السريع
يمكن للمرضى المشي بعد فترة وجيزة من الجراحة بسبب قلة التدخل الجراحي وعدم وجود عاصبة إيقاف النزيف، مما يقلل أيضًا من خطر الإصابة بتجلط الأوردة العميقة.

تقليل مخاطر المضاعفات
يقلل الحد من تلف الأنسجة ودقة تقنيات نظم المعلومات الجراحية بشكل كبير من خطر الإصابة بالعدوى والمضاعفات الأخرى بعد الجراحة.

فوائد الجراحة طفيفة التوغل الجراحي

المضاعفات المحتملة

على الرغم من ندرة حدوث مضاعفات، إلا أنها قد تشمل:

تعبئة قطع العظم
في أقل من 5% من الحالات، قد يكون هناك إزاحة في العظم، مما قد يتطلب المزيد من التصحيح.

الآفات الوعائية العصبية الوعائية
تمزقات الأوعية الدموية الصغيرة أو إصابات الأعصاب التي عادة ما تكون مؤقتة وقابلة للانعكاس.

نقل ألم مشط القدم
إصابات في المناطق المجاورة للعملية الجراحية، مثل الكسور الصغيرة أو الألم في مشط القدم المجاور.

رعاية ما بعد الجراحة

بعد الجراحة مباشرة
يوصى بارتداء حذاء بعد الجراحة بنعل صلب ويجب إبقاء القدم مرفوعة لتقليل التورم. يمكن أن يساعد وضع الثلج موضعياً في السيطرة على الألم والتورم الأولي.

الأسبوع الأول
تتم إزالة الغرز بعد 7 أيام ويتم تغيير الضمادات. من الضروري الحفاظ على منطقة العملية نظيفة وجافة لمنع العدوى.

ستة أسابيع بعد الجراحة
تتم إزالة الضمادات وإجراء تقييم إشعاعي لضمان التئام العظام بشكل سليم. يمكن البدء بارتداء الأحذية العادية حسب قدرة المريض على التحمل.

تمارين التعافي
إجراء حركات ثني وتمديد لطيفة لإصبع القدم الأول لاستعادة حركة المفصل. يجب أداء هذه التمارين عدة مرات في اليوم، وفقًا لتعليمات الطبيب.

الخاتمة

تقدم جراحة القدم، خاصةً باستخدام التقنيات طفيفة التوغل، حلاً فعالاً لمختلف تشوهات القدم وحالاتها، مع فوائد كبيرة من حيث التعافي وتقليل المضاعفات. في كلينيكا سان رومان، لدينا فريق من الخبراء في جراحة القدمين والتكنولوجيا المتقدمة لنقدم لك أفضل رعاية ممكنة. إذا كنت تعاني من مشاكل في القدم قد تتطلب إجراء عملية جراحية، فاتصل بنا اليوم لتحديد موعد للتشخيص الشخصي وخطة العلاج.

Compartir

Post relacionados